منتديات اهل المحلبية


اهلا بك زائرنا الكريم نتمنى لك امتع الاوقات بمنتدانا اذا كانت هذه هي زيارتك الاولى تفضل بالتسجيل معنا اذا رغبت او اذهب وتصفح مواضيع المنتدى.... تحيات ادارة منتدى اهل المحلبية

منتديات اهل المحلبية

منتدى منوع عام وخاص بكل ما يخص ناحيتنا ناحية المحلبية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
اهلا بكم في منتداكم منتدى اهل المحلبية تحياتي مدير المنتدى عبدالهادي الجوالي
عاجل عاجل عاجل مطلوب مشرفين واعضاء متميزين لمنتدانا
مطلوب اعضاء متميزين للأشرف على المنتدى لان بعد ايام سوف يتحول منتدانا من منتدى مجاني الى منتدى خاص ونحتاج الى مشرفين متميزين للمنتدى سارع بالتسجيل في منتدانا واحصل على الاشراف

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 إنتاج الفطر الزراعي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو عبد
عضو متميز
عضو متميز
avatar


بطاقة الشخصية
احترام القوانين:
50/50  (50/50)
اس ام اس:

مُساهمةموضوع: إنتاج الفطر الزراعي   الخميس مارس 15, 2012 4:15 am

أنظمة إنتاج الفطر الزراعي:

1- إنتاج الفطر في مساطب زراعية: يتراوح عرضها مابين 50-70 سم تفصل بينها ممرات خدمة بعرض 70-100 سم حيث يتم حفر خندق على عمق 30-45 سم ثم يغطى بغطاء من البولي إيتيلين وتفرش فوقه الخلطة الغذائية ويعلب على هذه الطريقة بصغر المساحة المخصصة للإنتاج وسرعة انتقال الأمراض وصعوبة القيام بعمليات الخدمة.

2- الزراعة في أكياس من البولي إيتيلين: تعتبر هذه الطريقة جيدة وملائمة للمزارعين ذوي الدخل المحدود نظراً لانخفاض كلفتها وسهولة تطبيقها ، وتمكن المزارع من السيطرة على الأمراض عند بداية ظهور مرض معين، حيث يتم غلق الكيس الذي تظهر فيه الإصابة ويطرح خارج مكان الإنتاج ويقدر إنتاج الكيس الواحد خلال موسم الإنتاج الواحد 3-4.5 كغ.

3- الزراعة في صناديق: يمكن استخدام الصناديق المخصصة لتعبئة الخضار في إنتاج الفطر الزراعي وهي طريقة سهلة الاستخدام وقليلة التكاليف وبشكل خاص عند إنتاج الفطر بمساحة محدودة نظراً لسهولة العناية بها ونقلها ويعطي الصندوق إنتاجاً بحدود (2-4 كغ).

4- زراعة الفطر في كتل غذائية: انتشر إنتاج الفطر بهذه الطريقة انتشاراً واسعاً في العديد من دول العالم نظراً لسهولة التعامل مع إنتاج الفطر بهذه الطريقة وزيادة الطلب من قبل المزارعين الصغار والهواة. حيث تقوم شركات متخصصة في إنتاج الفطر بتحضير خلطة غذائية مبسترة تشكل على شكل كتل أبعادها 60×40×20 سم يزرع فيها ميسليوم الفطر وتغلف بغلاف من البولي إيتيلين ، وماعلى المنتج سوى شراء الكتلة الغذائية المزروعة مسبقاً بالميسليوم ووضعها في مكان ملائم للزراعة ثم رفع الغطاء حيث يبدأ الجني بعد أسبوعين يعطي المتر المربع إنتاجاً بحدود 12 كغ في الموسم الواحد.

5- الزراعة في صناديق خشبية: تتبع هذه الطريقة في بعض مزارع إنتاج الفطر حيث تتم تعبئة الخلطة الغذائية في صناديق أبعادها 100-200 × 20 × 25 سم توضع في رفوف فوق بعضها البعض وتفصل بينها مسافة 60-80 سم يعطي المتر المربع إنتاجاً بحدود 20-25 كغ في الدورة الواحدة.

6- الزراعة في أحواض على رفوف متعددة: تسمى هذه الطريقة بطريقة الزراعة الهولندية المتعددة الرفوف 5-6 رفوف وبعرض 1 م وبطول غرفة الإنتاج وتستخدم هذه الطريقة في المزارع الكبيرة، يزيد إنتاج المتر المربع في الدورة الواحدة عن 30 كغ وقد يصل إنتاج المتر المربع سنوياً إلى 200-225 كغ.



ت مراحل إنتاج الفطر الزراعي:

تقسم مراحل الإنتاج إلى ستة مراحل:

1- مرحلة إنتاج ميسليوم الفطر: يتطلب إنتاج الميسليوم دقة وخبرة عالية وفنيين مختصين، لذا تقوم شركات خاصة في دول العالم بإنتاج ميسليوم عالي الجودة منمى على حبوب قمح ومعبأ في أكياس بلاستيك بحجم 1-2 ليتر هذا ويمكن تخزين الميسيليوم لمدة 6-10 أشهر على درجة حرارة من 0-20 مº .

2- مرحلة تجهيز الخلطة الغذائية (الكومبوست): يهدف تجهيز الخلطة الغذائية إلى تخمر المواد الأولية وتحويلها إلى مواد انتقائية جاهزة لتغذية ميسليوم الفطر. ويعتبر تجهيز الخلطة الغذائية من أهم خطوات إنتاج الفطر الزراعي.

ويجب مراعاة النقاط التالية عند تحضير الخلطة:

· تجهيز الخلطة تحت مظلة على أرض اسمنتية ذات ميل قليل لتسهيل صرف الماء الزائد.

· بعيدة عن المنازل السكنية نظراً لانطلاق غاز الأمونيا أثناء التحضير ذو الرائحة الكريهة.

· يجب أن لاتنخفض درجة حرارة الجو أثناء تحضير الخلطة عن 12 مº .

· توفر مصدر ماء نظيف.

مكونات الخلطة: يستخدم في إنتاج الفطر الزراعي خلطات غذائية عديدة تختلف من دولة إلى أخرى لنوع المحصول النجيلي المزروع والسماد العضوي المتوفر، وبشكل عام تتألف مكونات الخلطة من أربعة مواد أساسية :

‌أ- القش: يعتبر عنصراً أساسياً للخلطة الغذائية كونه مصدراً للمواد الكربوهيدراتية، ويعتبر قش القمح والشعير والشيلم والأرز أفضل أنواع القش المستخدمة هذا ويمكن أيضاً استخدام المخلفات النباتية الجافة لمحاصيل الخضار أو الذرة الصفراء أو عباد الشمس وغيرها يجب أن يكون القش جافاً لاتزيد رطوبته عن 20 % وأن يكون ذهبي اللون خالياً من التراب والحجارة والتعفن.

‌ب-مواد عضوية ذات مصدر حيواني: يمكن استخدام زرق الدواجن، أو روث الأحصنة، أو الأبقار، أو الأغنام غير المتخمر ولاتتجاوز رطوبته 40%، ويعتبر مصدراً للآزوت بشكل أساسي ولبقية العناصر الكبرى والصغرى.

‌ج- مسحوق الجبس (كبريتات الكالسيوم) CaSO42H2O وتكمن أهيته في تعديل درجة الحموضة PH حتى الدرجة 7.2-7.5 بالإضافة إلى امتصاص الرطوبة الزائدة من الخلطة.

‌د- ماء نظيف

وهنالك عدة طرق ونسب مختلفة لمكونات وتحضير الخلطة الغذائية، ونبين فيما يلي مكونات ثلاث خلطات غذائية:





الخلطة الأولى

المادة

الكمية

قش قمح

1000 كغ

زبل أحصنة

1000 كغ

زرق دواجن

300 كغ

جبس

60 كغ

ماء

3000-4000 لتر

الخلطة الثانية

المادة

الكمية

قش قمح

1000 كغ

زرق دواجن

1000 كغ

جبس

60 كغ

ماء

2500-3500 لتر

الخلطة الثالثة

المادة

الكمية

قش

1000 كغ

زبل أغنام وأبقار

1000 كغ

سماد يوريا

25 كغ

جبس

80 كغ

سوبر فوسفات

2 كغ
طريقة تحضير الخلطة الغذائية: نقوم في البداية بترطيب القش لمدة 1-2 يوم ( إما بالنقع أو برش الماء بواسطة مرشات رذاذية أو بواسطة الرش بالخرطوم).

تشكل بعد ذلك كومة مكونة من عدة طبقات من القش وزرق الدجاج أو الزبل البلدي بالتناوب (5-7) طبقات ويجب أن تكون الكومة بعرض 1.2-1.5 م وارتفاع 1.5-1.6 م أما الطول فلا أهمية له.

يستغرق تحضير الخلطة 21-25 يوم تقلب وتخلط مكوناتها خلال هذه الفترة أربع مرات كل 4-5 أيام مرة بحيث يصبح الجزء الخارجي داخلاً والداخلي خارجاً ويضاف الجبس والأسمدة المعدنية عند قلب الخلطة في المرة الأولى بحيث يتم التوزيع على كامل طبقات الخلطة وترطب الكومة بالماء عند الضرورة ثم تشكل الكومة من جديد.

يتم التأكد من سير عملية التخمر بشكل جيد بقياس درجة حرارة الخلطة على عمق 25-30 سم ويجب أن تكون بحدود 50-55 مº و 70-75 مº على عمق 50-60 سم بعد 3 أيام، وتستمر كذلك حتى قرب انتهاء عملية التخمر فتبدأ بعد ذلك بالانخفاض تدريجياً ،ويمكن أن نحصل على كمية (2500-3000) كغ خلطة جاهزة في نهاية التخمر.

ويستدل على جاهزية الخلطة بتلون القش في نهاية عملية التخمر باللون الغامق، وخلو الخلطة من رائحة الأمونيا، وبقوام مرن وملمس دهني، ورطوبة بحدود 70%، ودرجة حموضة 7.2-7.5 ويجب أن تكون نسبة الآزوت بحدود 1.8-2.2 %.

3- مرحلة البسترة: تجري للخلطة الغذائية عملية بسترة في غرف خاصة بهدف القضاء على الآفات الممرضة الموجودة في الخلطة من جهة واستكمال عملية التخمر من جهة أخرى، وتستغرق عملية البسترة (7-10) أيام.

تتم عملية البسترة بفتح بخار الماء في غرف البسترة لرفع درجة الحرارة الجوية إلى الدرجة 55-56 مº ودرجة الخلطة الغذائية إلى 58-60 مº ولمدة 5-8 ساعات، يوقف بعد ذلك ضخ البخار في غرفة البسترة.

تشغل مراوح التهوية لخفض درجة حرارة الخلطة حتى الدرجة 55 مº ثم تترك لتنخفض درجة حرارتها تدريجياً حيث تنخفض درجة الحرارة في البداية بمعدل 1.5 مº يومياً.

يزداد معدل الانخفاض عند نهاية مدة البسترة حيث تثبت درجة حرارة الخلطة في نهاية مدة البسترة 7-10 يوم على درجة حرارة 25-26 مº .تعبأ الخلطة الغذائية في عبوات خاصة بالإنتاج وبمعدل 15-25 كغ في الصندوق أو الكيس الواحد وبكمية 100 كغ للمتر المربع عند الزراعة في رفوف متعددة.

4- مرحلة زراعة الميسليوم: يزرع ميسليوم الفطر في الخلطة الغذائية بطريقتين:

أ‌- طريقة الزراعة نثراً: ينثر الميسليوم النامي على حبوب قمح فوق سطح الخلطة الغذائية بمعدل 400 غرام/م2 ويخلط مع مكونات الخلطة على عمق 3-5 سم ثم يضغط سطح الخلطة براحة اليد لزيادة تلامس حبوب القمح مع وسط الزراعة.

ب‌- زراعة الميسليوم في جور: يتم تجزئة الميسليوم إلى كتل صغيرة وزنها 15-20 غ وحجمها بحجم ثمرة الجوز، تزرع في سطور تبعد عن بعضها البعض 15-20 سم وعلى عمق 4-5 سم وبطريق الشطرنج ومن الأهمية قياس درجة حرارة الخلطة قبل زراعة الميسليوم فإذا كانت أعلى من 29 مº فيجب تأخير الزراعة عدة أيام حتى تنخفض وتثبت على الدرجة 27-28 مº.

تغطى الخلطة الغذائية بعد زراعة الميسليوم بغطاء من الورق الأبيض النظيف لمدة أسبوعين، ويتم الري بشكل رذاذي منتظم فوق الورق حتى استكمال نمو الميسليوم في الخلطة الغذائية.

5- مرحلة التغطية: يتم تغطية وسط النمو بعد اكتمال نمو الميسليوم فوق البيئة الغذائية بطبقة خاصة من مواد التغطية سماكتها 3-5 سم ومن أفضل مواد التغطية مادة البيتموس، هذا ويمكن تحضير خليط من مواد مختلفة تستخدم كطبقة تغطية بعد تعقيمها مثل: ( الطين، الرمل النهري، البيتموس، نشارة الخشب، البرليت، الجبس، وغيرها) تعمل طبقة التغطية على عزل وحماية ميسليوم الفطر من الظروف الخارجية من جهة وحفظ الرطوبة من جهة أخرى. ترطب طبقة التغطية بالماء بشكل رذاذي وبمعدل 1-1.5 لتر ماء / م2 يومياً. ويراعى عدم زيادة كمية الماء حتى لايصل الماء إلى منطقة نمو الميسليوم فيتسبب بتعفنه.

6- مرحلة الإنتاج: يبدأ تشكل الأجسام الثمرية وظهورها بعد 21 يوم من التغطية على شكل أمواج بفارق زمني 3-4 أيام وتعتبر الأمواج الأربعة الأولى أكثر إنتاجاً. تقطف الأجسام الثمرية عندما يصل قطرها 3-5 سم إما يدوياً أو بواسطة سكين حادة ثم تنظف من بقايا وسط الزراعة، وتعبأ في عبوات خاصة.

يتأثر إنتاج الفطر بظروف الزراعة ونوع مواد الخلطة الغذائية وطريقة التحضير والبسترة، وجودة الميسليوم المزروع.

يتراوح إنتاج المتر المربع لصغار المنتجين مابين 7-12 كغ ومابين 25-30 كغ لدى شركات إنتاج الفطر المتخصصة، هذا ويتجاوز إنتاج المتر المربع 60 كغ عند اتباع طرق الزراعة الحديثة باستخدام المكننة الزراعية المبرمجة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
aljawaly
[{المدير العام}]
[{المدير العام}]
avatar


بطاقة الشخصية
احترام القوانين:
50/50  (50/50)
اس ام اس:

مُساهمةموضوع: رد: إنتاج الفطر الزراعي   الخميس مارس 22, 2012 8:09 pm



شكرا عالمجهود موضوع ممييييييييييييييييييييييييز وشكرا للمعلومات القيمة بارك الله فيك

_________________

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ردودكم يشجعنا مشاركاتكم تنجحنا مساهماتكم تفرحنا
لا تترد اخي  العضو واختي العضوة
تحياتي للجميع اخوكم
ALJAWALY  







**************************************************************
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إنتاج الفطر الزراعي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات اهل المحلبية :: قسم المنتديات المنوعه :: المنتدى الزراعي والثروة الحيوانية-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى:  
اعلانات نصية
  • منتديات الموصل منبر اهل الموصل
  • الموقع الرسمي لجامعة الموصل
  • جامعة الموصل
  • كلية الهندسة جامعة الموصل
  • منتدى طلبة جامعة الموصل
  • موقع الموصل التراثي
  • منتدى جامعة الموصل
  • الموقع الرسمي لمحافظة نينوى
  • اعلان نصي
  • اعلان نصي